استكمال البنك اليمني للإنشاء والتعمير اليوم بصنعاء برنامج التدريبي حول تقديم الخدمات الإلكترونية.

يهدف البرنامج إلى تدريب موظفي البنك وفروعه حول خدمة بطائق الدفع المسبق " ماستر كارد" والذي سيتم إطلاقه خلال الأيام القادمة .

و أكد مدير عام البنك اليمني للإنشاء والتعمير مدين عبد الجليل مسعود أهمية تنفيذ هذا البرنامج التدريبي لتنمية قدرات موظفي البنك وفروعه وتزويدهم بمعارف ومهارات ومعلومات حول تطوير الخدمات الإلكترونية.

وكشف مدير عام البنك اليمني للإنشاء والتعمير عن العديد من الخدمات الإلكترونية التي سيدخلها البنك إلى خط العمل المصرفي لمواكبة التطورات التي يشهدها العالم في مجال الخدمات الإلكترونية التي تعتبر أوفر وأكثر جدوى من الخدمات التقليدية.

وقال " إيمانا منا بأن العنصر البشري هو أساس النهضة والتطور للمجتمع لذلك فإن أي سياسة اقتصادية ناجحة تقوم على حسن استثمار العنصر البشري ومن هذا المنطلق يحتل التدريب درجة كبيرة من الأهمية في رؤيتنا الإدارية للبنك في المراحل المقبلة ".

وأضاف " نعتبر التدريب وسيلة فعالة لتنمية قدرات الموظف وتزويده بالمعلومات والأساليب الحديثة ".. مؤكدا بأن عملية الترقية والتدرج الوظيفي سيتم ربطها بكفاءة وقدرات الموظف.

ووجه مركز التدريب بالبنك بإقامة الدورات النوعية التخصصية بالأعمال المصرفية .

وحث المشاركين على الاستفادة من البرنامج التدريبي وتطبيق كل ما سيتلقونه من مهارات ومعارف في الواقع العملي والميداني بما يسهم في الارتقاء بخدمات البنك .

يشار إلى أن البرنامج التدريبي يتضمن عدد من الدورات لكوادر البنك في المركز الرئيسي وفروعه.